حامي الدين: الملكية بشكلها الحالي معيقة للتنمية

ك.ش

قال عبد العالي حامي الدين ، القيادي في حزب العدالة والتنمية ;و عضو المجلس الوطني للحزب الحاكم ، خلال مداخلة له ضمن ندوة الحوار الداخلي للحزب، إن الملكية بشكلها الحالي معيقة للتقدم وللتطور وللتنمية، واذا لم تتغير لن يكون مفيدا لها وللبلد.

حامي الدين الذي كان يتحدث  خلال ندوة للحوار الداخلي للحزب: قال  ” أنا أومن أن الشكل الذي يتخذه نظام الملكية الحالي بالمغرب اذا لم يتغير لن يكون مفيدا للملكية ولا للبلد”.

و أضاف  حامي الدين “لذلك يجب أن نساهم في تغييره على ضوء مرجعية مكتوبة مشيرا في هذا السياق “علينا فقط الرجوع لورقة الإصلاحات الدستورية التي قدمها الحزب في سنة 2011 ، لان إصلاح النظام السياسي مرتبط بإصلاح نظام الملكية، بطرق سلمية، عبر المفاوضات.”

و طالب حامي الدين بإصلاح النظام الملكي حيث قال :” الملكية بشكلها الحالي معيقة للتقدم وللتطور وللتنمية، لهذا عندما نتكلم عن اصلاح النظام السياسي ففي جوهره اصلاح النظام الملكي، بالطرق السلمية، عن طريق المفاوضات.

و أشار القيادي في البيجيدي إلى أن “التفويض الشعبي”  أصبح يمكن العدالة و التنمية ،التفاوض مع مركز السلطة الذي هو الملكية، متابعا “هنا يمكن الحديث عن الانتقال الديمقراطي، مشيرا إلى الطاولة المستديرة التي اجتمع حولها الفرقاء في اسبانيا، من اجل تحقيق الانتقال الديمقراطي.

و تابع  حامي الدين إلى ان الانظمة الملكية في اوروبا كانت تحكم بتفويض الاهي قبل ثلاثة قرون، مشيرا الى ان الطبقة المتوسطة في اوروبا التي افرزتها الثورة الصناعية اعطت مضمونا للارادة الشعبية، وجعلت من الملكية بشرية بعد ان كانت حاملة للصفة الالهية.

و تحدث حامي الدين عن دفاعه على بنكيران، قائلا ، إن دفاعه على بقاء بنكيران لولاية ثالثة، ليس لسواد عيونه او ارتباطا بالاشخاص بل لان مراحل الانتقال تحتاج الى شخصيات قوية مثله مشيرا إلى تجربة نيلسون مانديلا في جنوب افريقيا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *