حركة الممرضين وتقنيي الصحة تتهم آيت الطالب بالتكتم على عدد الأطر الطبية المصابة بكورونا

ل ف

انتقدت حركة الممرضين وتقنيي الصحة بالمغرب، سياسة وزير الصحة، خالد آيت الطالب في التعامل مع الأطر الطبية والتمريضية خلال مواجهة فيروس كورونا في المغرب.

واعتبرت الحركة في بيان لها، أن الوزير يتعامل بفئوية وانتقائية ويبخس مجهوادتهم، داعية إلى تنظيم وقفات احتجاجية محلية بالمندوبيات أو المستشفيات أو المراكز الاستشفائية، يوم الأربعاء 1 يوليوز.

واستنكرت الحركة، الخرجات الإعلامية لوزير الصحة خالد آيت الطالب، وبالخصوص خلال حضورة للجلسة الأخيرة في البرلمان، ومداخلته التي “جانب الصواب بنهج فئوي، عصفت بمجهودات فئات كثيرة في المنظومة الصحية على رأسها الممرضين وتقنيي الصحة”.

وقالت الحركة في بيانها الذي أصدرته عقب عقد المجلس الوطني للحركة يوم الأربعاء 22 يونيو، لقاء استعجاليا لتدارس الوضعية الوبائية الراهنة في البلاد ومستجدات الساحة التمريضية، بأنه في الوقت الذي يعمل فيها باقي مسؤولي القطاعات الحكومة على تشجيع أطرها ماديا ومعنويا، فإن المسؤول الأول على قطاع الصحة عمل على انتهاج أسلوب فئوي وإقصاء الممرضين وتقنيي الصحة في خرجاته الإعلامية.

و وجهت الحركة اتهاما صريحا لوزير الصحة بالتكتم على الأعداد الحقيقية للمصابين بفيروس كورونا في أوساط الأطر التمريضية في المغرب، والذين بلغ عددهم، حسب البيان، إلى 40 مصابا بكوفيد 19 كحصيلة أولية وفق تعبير بيان حركة الممرضين وتنقيين الصحة في المغرب.

وأضافت الحركة، بأنه بالرغم من الإصابات في صفوف الأطر التمريضية في المغرب، إلا أن جميع الأطر واصلوا عملهم بكل جد وتفان في محاربة فيروس كورونا المستجد في البلاد في تحد لكل المعيقات والتهميش الذي يتعرضون له من طرف المندوبين الإقليميين للصحة، في مسألة الغذاء والإيواء.

Almassae

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *