دراسة: 82 في المائة من مرضى كورونا لديهم نقص في فيتامين “D”

غ.د

توصلت دراسة حديثة إلى أن 82 في المائة من مرضى فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) الذين دخلوا المستشفى يعانون من نقص في فيتامين معين.

وأجرى الدراسة باحثون من إسبانيا، والتي شملت 216 مريضا أدخلوا المستشفى للعلاج من كوفيد-19 في مارس الماضي. حيث وجد الباحثون أن 82 في المائة من المرضى في المستشفى المصابين بكوفيد-19 كانوا يعانون من نقص “فيتامين دي” (Vitamin D).

وقال الباحثون في الدراسة، إن دور فيتامين “دي” في مرضى كوفيد-19 هو موضوع نقاش، وإنهم هدفوا إلى تقييم فيتامين “دي” لدى المرضى عبر فحص مستويات “25-هيدروكسي فيتامين دي” (25- hydroxyvitamin D) في الدم لدى المرضى في المستشفى المصابين بكوفيد-19، ولتحليل التأثير المحتمل لحالة فيتامين “دي” على شدة المرض.

واعتمد الباحثون تعريف نقص فيتامين “دي” بأنه عندما تكون مستويات 25-هيدروكسي فيتامين دي أقل من 20 نانوغراما/ملليلتر.

وتم العثور على نقص فيتامين “دي” في 82.2 في المائة من حالات كوفيد-19 مقارنة بـ47.2 في المائة من المجموعة المقارنة لأشخاص غير مصابين بالمرض، ولوحظ أن هذا النقص أكثر انتشارا لدى الرجال منه لدى النساء.

وهذا يعني أن الأشخاص الذين يعانون أكثر من كوفيد-19 ودخلوا المستشفى هم أكثر عرضة لأن يكون لديهم نقص فيتامين “دي”، بمقدار الضعف مقارنة بالأشخاص غير المصابين.

ولكن لم يتوصل الباحثون في دراستهم التي نشرت في مجلة علم الغدد الصماء والتمثيل الغذائي (The Journal of Clinical Endocrinology & Metabolism)، (لم يتوصل) إلى وجود صلة بين شدة خطورة المرض ومستويات فيتامين “دي”.

Almassae

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *