دعوات للمجلس الأعلى للحسابات من أجل التحقيق والتدقيق في ممتلكات موظفين بمستشفى ابن سينا حققوا ثراء فاحشا

ليلى فوزي

تكاد فضائح مستشفى “ابن سينا” في الرباط لا تنتهي؛ إذ فجر، حبيب كروم، الكاتب العام للمكتب المركزي للمنظمة الديمقراطية للصحة بالمركز الاستشفائي الجامعي ابن سينا فضيحة من العيار الثقيل.

وأفاد كروم في تدوينة نشرها على صفحته بموقع فيسبوك “أن مظاهر الغنى الفاحش طغت بشكل كبير على عدد من المسؤولين بالمركز الاستشفائي المذكور، حيث أن بعض العاملين فيه دخلوا بسطاء واصبحوا اثرياء بفيلات وضيعات وشقق فاخرة”.

 وأضاف كروم متسائلا “فكيف لمستخدم من الدرجة الممتازة او خارج السلم ان يبلغ مستوى الثراء الفاحش؟ “.

وأمام هذه “الخروقات” دعا النقابي كروم، المجلس الأعلى للحسابات بالدخول على الخط والتحقيق والتدقيق في ممتلكات هؤلاء المسؤولين قبل وبعد تحملهم المسؤولية بذات المركز.

Almassae

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *