رسالة مؤثرة لشابة مغربية قبل وفاتها غرقا على متن قارب للهجرة السرية

غ.د

لا تزال قوارب الهجرة نحو الضفة الأخرى تحصد أرواح العديد من الذين يغامرون بحياتهم في سبيل الوصول إلى بلاد المهجرومعانقة الفردوس الأوروبي.

وبالحديث عن المغامرة بالحياة وفي رسالة مؤثرة لإحدى الشابات المغربيات؛ تداول نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي وصية مؤثرة لشابة في العشرين من عمرها قضت في قارب للهجرة.

الراحلة التي لفظت جثتها أمواج البحر بمدينة الجديدة يوم السبت الماضي، رفقة شابين آخرين، قامت بمشاركة منشورين مؤثرين على صفحتها على فيسبوك، جاء في أحدهما:”هي مجرد ساعات إما أن تقابل حلمك، أو تقابل ربك”. وجاء في منشور آخر:” وإن اتاكم خبر موتي فادعوا لي وتصدقوي ع روحي ولو بنصف تمرة:”.

وتفاعل النشطاء مع ما نشرته الشابة التي كانت تدعى قيد حياتها “هند”، داعين لها بالرحمة هي وضحايا قوارب الموت.

Almassae

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *