رضيع فلسطيني يخلق الحدث في “مسيرة العودة”.. رضاعة في يد وحجر في اليد الأخرى

ل ف

تداول نشطاء عبر مواقع التواصل الاجتماعي صورا لرضيع فلسطيني يشارك في “جمعة حرق العالم الإسرائيلي”،حيث ظهر الرضيع و هو يحمل “رضاعته” في يده اليمنى و حجارة في يده اليسرى لمقاومة العدو الصهيوني.

وأثارت هذه الصورة التي لقيت إعجاب الملايين من النشطاء الذين رأوا في هذا الطفل شجاعة الرجال و الروح الوطنية التي قد يفتقد لها شباب و رجال كبار في السن ،فيما اعتبر آخرون أن هذه الصورة  تحمل رسالة مهمة للاحتلال، مفادها أن الفلسطيني لن يترك حقه في أرضه، ولو بعد ألف سنة.

و تجدر الإشارة إلى أن فلسطين تعيش مند 30 من مارس الماضي،مسيرات العودة التي شارك فيها عشرات الآلاف من الفلسطينيين، للمطالبة بحق العودة إلى بلداتهم التي هجروا منها عام 1948.

الأمر الذي أسفر عن استشهاد العشرات من الفلسطينين و إصابة الآلاف منهم ،بعد قمع سلطات الاحتلال لمسيرتهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *