زوجة أشهر جاسوس مصري: عشت 20 سنة في خدعة

كشفت فالترواد بيتون، زوجة الجاسوس المصري الشهير رفعت الجمال المعروف كرأفت الهجان أنها علمت بحقيقة زوجها وعمله الفعلي يوم وفاته.

وروت فالترواد في مقابلة لها مع قناة “دويتشة فيلة” الألمانية، تفاصيل علاقات الجمال مع كبار السياسيين في كل من إسرائيل ومصر، وأنها لم تكن على علم بعمل زوجها كجاسوس حتى وفاته في منتصف الثمانينات.

وقالت إن الجمال وفي أول لقاء بينهما قدم نفسه لها على أنه جاك بيتون وبأن والده فرنسي، وأن له الجنسية الإسرائيلية ويعيش في تل أبيب ويملك وكالة سفر سياحية.

وكشفت زوجة رأفت الهجان أنها لم تسأله عن حياته الشخصية لأنها كانت في مقتبل العمر في عمر 22 سنة وليست لديها خبرة، وقالت إنه كانت لديه شخصية فريدة وهذا ما كان يهمها.

وأكدت فالترواد أنه بعد زواجها بالجمال كان الأخير يعاملها بطريقة جيدة لدرجة أنها لم تشك به يوما ما، مشيرة إلى أنه كان يعرف شخصيات إسرائيلية كبيرة وهامة مثل موشيه ديان وعزرا وايس مان، وجولدا مائير، ومؤسس دولة إسرائيل بن جوريون. وأنه على الرغم من سفرها لمصر برفقته والتقائها بالرئيس المصري أنور السادات إلا أنها لم تعرف الحقيقة.

وذكرت زوجة الجاسوس المصري، أن الجمال توفي بعدما أصيب بسرطان الرئة، وطلب منها قبل وفاته بأنه تعيش حياتها رفقة أبنائها وأهلها وبأن لا تحزن عليه. لكن سرعان ما اكتشفت حقيقته بعد وفاته من خلال ابن شقيقه محمد الجمال.

وأكدت المتحدثة ذاتها، أنها لم تصدق الأمر وقررتها بعدها السفر لمصر والقيام بمجموعة من التحريات لتعرف أن زوجها لم يقل لها الحقيقة طيلة 20 سنة، وأنها أصيبت بخيبة أمل لأنها لم تعرف السبب الذي جعله يكذب عليها وبالتالي عاشت في خدعة طوال فترة زواجها به.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *