سابقة..رئيس حزب الأخضر الإسباني يعتنق الإسلام ويزور المغرب

م.ك

فاجأ طوني روديريك (Toni Roderic) رئيس الحزب الأخضر الإسباني، ومنسق كونفدرالية أحزاب الخضر في إسبانيا، الجميع بعد اعتناقه للدين الإسلامي ، و ذلك بعد قيامه ببحث ممنهج عن ماهية الدين الاسلامي وقيمته بين الأديان السماوية، ما جعله يكتشف روحه فيه وفي ما جاء به عبر القرأن الكريم وسيرة النبي محمد صلى الله عليه و سلم.

وقد حل رئيس الحزب الأخضر بالمغرب، نهاية الأسبوع الماضي، بعدما أطلق على نفسه إسم “جمال” وأعلن إسلامه بمدينة برشلونة الاسبانية، والتحق بالطريقة القادرية البودشيشية وبالضبط بالزاوية التابعة لها بمداغ إقليم بركان، حيث كان مرفوقا بعدد من المسؤولين المغاربة والإسبان، و التقى بشيخ الطريقة “جمال البودشيشي” وفقراء الزاوية القادرية بالمنطقة .

وتعد الطريقة البودشيشية الصوفية من الطرق التي خرجت من صلب الولي الصالح، مولاي عبد السلام بن مشيش، والتي تجتمع فيها روح الذكر والخشوع والأجواء الروحانية الربانية.

  1. للأسف من شرك إلى شرك
    من شرك الصليب والثلاثية
    إلى شرك البدع والتمسح بالأموات والتوسل بالوسيلة إلى الله

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *