سلطات فاس تشدد إجراءاتها الأمنية عند مداخل ومخارج المدينة

ك.ش

يبدو أن الوضع الوبائي الخطير الذي أصبحت  تعرفه مدينة فاس، دفع السلطات المحلية  بالمدينة، إلى رفع درجة اليقضة في المدينة من أجل  تطبيق الاجراءات والوقائية والقرارات التي سبق وتم اتخاذها من طرف لجنة اليقظة المحلية التي يرأسها والي جهة فاس مكناس ، سعيد زنيبر .

وبدأت السلطات المحلية بتشديد المراقبة عند مداخل ومخارج المدينة ، حيث تم نصب مجموعة من السدود الأمنية لضبط حركة الدخول والخروج من المدينة ، وذلك تنفيذا للقرار المتخذ من طرف وزارتي الداخلية والصحة ، والقاضي باعتبار مدينة فاس مدينة مغلقة لا يمكن الدخول  إليها أو الخروج منها إلا للضرورة القصوى .

الترتيبات الأمنية ، وقف عليها والي أمن المدينة عبد الإله السعيد بشكل  شخصي،   وذلك  للأهمية التي تكتسيها الاجراءات الجديدة.

يذكر أن مدينة فاس تعرف في الأسبوعين الاخيرين انتشارا كبيرا لفيروس كورونا المستجد كوفيد 19، حيث  أصبحت المدينة تتصدر قائمة المدن الأكثر تسجيلا للحالات الجديدة المصابة بالفيروس

Almassae

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *