صندوق النقد الدولي يحذر السعودية: لا تنفقوا الأموال على مشاريع جوفاء

غ.د

أعلنت مديرة صندوق النقد الدولي كريستين لاغارد، أن مصدري النفط لم يتعافوا بشكل كامل من صدمة أسعار النفط التي حدثت في 2014.

وحذرت لاغارد، خلال كلمتها في مؤتمر انعقد نهاية الأسبوع بدبي، الدول المصدر للنفط على رأسها السعودية من إنفاق الأموال على ما وصفتها بـ”مشاريع مهولة وجوفاء”.

وأضافت لاغارد “بسبب تراجع العائدات لا ينخفض العجز المالي إلا ببطء على الرغم من الإصلاحات المهمة في جانبي الإنفاق والدخل، بما في ذلك تطبيق ضريبة القيمة المضافة وضرائب الإنتاج”.

وأوضحت أن هذا أدى إلى زيادة كبيرة في الدين العام للدول المصدرة للنفط، وبينها دول مجلس التعاون الخليجي من 13% من إجمالي الناتج المحلي في 2013 إلى 33% في 2018. كما ذكرت أن الدين العام عند الدول العربية المستوردة للنفط ارتفع من 64% من إجمالي الناتج المحلي في 2008 إلى 85% في 2018.

وأفادت مديرة صندوق النقد بأن الضبابية التي تحيط بآفاق النمو في جميع الدول المصدرة للنفط عكست أيضا تحرك دول نحو التحول بسرعة إلى الطاقة المتجددة خلال العقود المقبلة وبما يتماشى مع اتفاق باريس بشأن تغير المناخ.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *