صورة تلميذات يحملن السيوف بجماعة بلفاع تهز مواقع التواصل الاجتماعي

ل ف

انتشر بشكل كبير شريط فيديو وصورة بمواقع التواصل الاجتماعي، يظهر به عدد من التلميذات يشهرن أسلحة بيضاء بالقرب من إحدى الثانويات بالجماعة الترابية بلفاع اقليم أشتوكة أيت باها.

التلميذات القاصرات اللواتي ظهرن في الصورة و الفيديو وهن يشهرن أسلحة بيضاء “سيوف”، من شأنها تهديد سلامة الأشخاص والممتلكات، أثارت غضب واستنكار المغاربة بمواقع التواصل.

وعبّر عدد من  النشطاء عن استغرابهم من جلوس التلميذات ومعهن أسلحة بيضاء بالقرب من مؤسسة تعليمية بدون خوف أو تدخل من قبل إدارة المؤسسة .

واعتبر النشطاء أن الواقعة تعكس جانبا من تقصير أولياء الأمور والمؤسسات التعليمية في تربية الجيل الصاعد. كما تعكس غياب المراقبة خاصة من قبل آباء وأولياء التلاميذ. وفق تعبيرهم.

وطالب النشطاء بضرورة فتح تحقيق حول الصور والفيديو المتداول حاليا بمواقع التواصل الاجتماعي لتحديد هوية التلميذات المتورطات في إشهار الأسلحة البيضاء والتهديد بارتكاب جرائم.

Almassae

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *