علماء يبتكرون بروتينا فعالا ضد الخلايا السرطانية

غ.د

ابتكر علماء من معهد تصميم البروتينات في جامعة واشنطن، بروتينا جديدا ليست له أي آثار سامة، وأظهر نجاعته في محاربة الخلايا السرطانية لدى الحيوانات.

وقام العلماء بابتكار بروتين جديد يحاكي البروتين الرئيسي الذي يعمل على تنظيم جهاز المناعة، والذي يعرف باسم الإنترلوكين-2.

ويعتبر هذا البروتين مضادا قويا لمرض السرطان، وعلاجا فعالا لأمراض المناعة الذاتية، لكن تأثيراته الجانبية السامّة تحد من فوائده السريرية. وذلك وفقا لتقرير في موقع “ساينس ديلي”.

وأطلق على البروتين الجديد اسم نيو 2/15 نظرا لأنه -بالإضافة إلى محاكاته لتأثير بروتين الإنترلوكين 2- قادر على محاكاة تأثير بروتين آخر يعرف باسم الإنترلوكين-15 الذي تتم دراسته كعلاج مناعي محتمل لمرض السرطان.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *