عناصر الفرقة الوطنية للشرطة القضائية تطيح بمافيا للعقار تضم رجال سلطة ومنتخبين بجماعة كيكو

نون بريس

تصدرت مرة أخرى عناصر الفرقة الوطنية للشرطة القضائية بولاية أمن فاس، عناوين الأخبار بعد إطاحتها بشبكة إجرامية تنشط بجماعة كيكو بإقليم بولمان، تضم منتخبين ورجال سلطة وأعوانهم وعدول ، كانوا قد تورطوا في أفعال جرمية تتعلق بالاستيلاء على أراضي الغير والتزوير واستغلال النفوذ والرشوة وغيرها من التهم الجنائية الثقيلة .

وبعد أشهر قليلة على إحالتها لملف شبكة أولاد الطيب التي كان يتزعمها البرلماني والقيادي في حزب التجمع الوطني للأحرار رشيد الفايق، أحالت مساء أمس الخميس ملف شبكة كيكو والتي تضم 24 متهما على الوكيل العام للملك باستئنافية فاس أمس الخميس، والذي بدوره أمر بإحالتهم على قاضي التحقيق المختص بجرائم الأموال باستئنافية فاس محمد طويلب الذي قرر متابعة 20 متهما في حالة اعتقال بينما تابع أربعة متهمين في حالة ؤراح بعد أدائهم كفالة قدرها 20 ألف درهم.

وتضم لائحة المتهمين في هذا الملف رجلي سلطة بدرجة قائد وهما: (ر.م) قائد سابق بقيادة بولمان.، و(أ.ش) قائد سابق كذلك بنفس الجماعة، كما عرفت لائحة المتهمين تواجد رئيسين سابقين لجماعة كيكو ويتعلق الأمر بكل من (ل.ش) رئيس سابق لجماعة كيكو باسم العدالة و التنمية، و(م.ش) رئيس سابق لجماعة كيكو باسم الحركة الشعبية.

وشهدت اللائحة أيضا تواجد عدلان مقيمان ببولمان،، وستة نواب لأراضي الجموع بكيكو.، وثلاثة مقدمين بالجماعة الترابية كيكو.، وتقنيين من جماعة كيكو، وثلاثة تقنيين من الوكالة الحضرية و إنقاذ فاس.

وحدد قاضي التحقيق محمد الطويلب يوم 27 يوليوز 2022 كموعد للجلسة المقبلة و سيتم خلالها البدء في البحث التفصيلي مع المتهمين حول التهم المنسوبة إليهم.

Almassae

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.