غضب النشطاء يدفع “بنت الكوميسير” للخروج عن صمتها لتبرير خرقها حظر التنقل الليلي

نون بريس

بعد العضب الذي أثاره مقطع فيديو يظهر فيه رجال سلطة وهو يسمحون لمواطنة بالمرور رغم خرقها لحالة الطوارئ الصحية بعد مغادرتها لبيتها في ساعة متأخرة من الليل، خرجت المعنية بالأمر لتبرر سبب خرقها حظر التنقل الليلي.

وقالت الشابة التي اشتهرت بـ”بنت الكوميسير”، في مقطع فيديو، إنها تتنقل ليلا بين مدينتي سطات والنواصر، بواسطة رخصة استثنائية مسلمة لها من إدارة المطار.

وزادت المتحدثة ذاتها، أنها لم تقم بخرق قرار التنقل الليلي وأنه بحكم تنقلها خمس مرات في الأسبوع؛ أصبحت معروفة لدى العناصر الأمينة التي تتواجد بالحواجز الأمنية.

وكان مقطع الفيديو قد أظهر لقطتين مركبتين، الأولى لعنصر أمن وهو يوقف سيارة بها سيدة، يظهر أنها خرقت حظر التجوال، ويطالبها بالغرامة المالية المفروضة في هذه الحالة تطبيقا للقانون، فيما أظهرت لقطة ثانية عناصر سلطة وبرفقتهم مسؤول يظهر برتبة أكبر منهم، وهم يوقفون سيارة بها سيدة خرقت حظر التجوال الليلي، قبل أن يسمحوا لها بالمغادرة حينما أخبرتهم أنها ابنة “كوميسير”، وهو ما شكل خرقا للقانون.

ويذكر أن الواقعة التي قيل إنها حدثت بمنطقة سيدي عبد الكريم بجماعة سطات، خلفت استنكارا واسعا من طرف رواد منصات التواصل الاجتماعي حول الكيفية التي يتعامل بها بعض المسؤولين بالسلطة والأمن مع مخالفي حالة الطوارئ وخارقي حظر التنقل الليلي.

Almassae

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *