غضب عارم بعد تخريب وهدم مدرسة خاصة بأبناء الرحل بإقليم الراشيدية

نون بريس

حالة من الغضب العارم تسود وسط نشطاء منصات التواصل الاجتماعي ، بعد انتشار صور توثق لعملية تخريب تعرضت لها مدرسة خاصة كانت تقدم خدماتها لأبناء الرحل بإقليم الراشيدية .

وتداول رواد منصات التواصل صور تظهر تعرض مدرسة للتعليم خاصة بأبناء الرحل بمنطقة “تداوت” بإقليم الراشيدية، للتخريب من طرف مجهولين .
وقام مجهولون بإضرام النار في المدرسة التي تم تشييدها خلال أشهر قليلة من طرف المسؤولين، وذلك للمساعدة على تمدرس أبناء الرحل .
الحادث خلف ردود فعل غاضبة على منصات التواصل وطذلك وسط ساكنة الإقليم ومسؤوليه، حيث عبر المجلس الجماعي سيدي علي عبر صفحته الرسمية عن استنكاره وإدانته للحادث .

Almassae

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *