غضب في ليبيا بعد أحاديث عن تدمير قوات تابعة لحفتر قبر عمر المختار

ك.ش

حالة من الغضب تسود وسط الشعب الليبي ، بسبب تقارير إعلامية تحدثت عن قيام قوات التابعة للواء المتقاعد خليفة حفتر بتدمير قبر المجاهد الليبي الشهير عمر المختار .
وكشف المحامي محمود رفعت، منسق المجموعة الدولية من أجل ليبيا، عن قيام الجنرال المتقاعد خليفة حفتر بهدم قبر المناضل عمر المختار.
ودوّن محمود رفعت (رئيس المعهد الأوروبي للقانون الدولي): “تواصل معي الليلة قادة عسكريون من بنغازي، وقررت مناصرتهم دوليا حتى يتمكنوا من القبض على خليفة حفتر، وتسليمه مع الورفلي للجنائية الدولية التي تحقق بالجرائم الشنيعة التي ارتكبوها. أحزنني للبكاء أن أعرف أن حفتر قام بهدم قبر سيدي عمر المختار. لكن السواعد لن تكل”.

وأثارت تدوينة رفعت جدلا كبيرا، حيث تساءلت الناشطة الليبية هالة شعبان: “كيف سُمح له بهدم قبر سيدي عمر المختار؟”، وأضافت تعليقا على ملاحقة حفتر قضائيا: “يا ريت. هذا حلم كل الأحرار، والله لو فعلا صارت الحاجة هذه، ستكون الفرحة عارمة في قلوب الليبيين. هذا أقل ما يمكن تقديمه لدماء شهدائنا وامهاتهم وزوجاتهم وأبنائهم. يا الله انت القادر على كل شيء”.

وكانت مصادر أمنية إماراتية كشفت عن رفض أبوظبي منح اللجوء السياسي لخليفة حفتر وعائلته، في وقت تتحدث فيه بعض المصادر عن توجه أبوظبي والقاهرة للتخلي عن حفتر بعد خسائره العسكرية المتتالية في الغرب الليبي.

Almassae

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *