غليان وسط التجمع الوطني للأحرار بفاس بعد تزكية رجل أعمال على خلاف مع المنسق الإقليمي للحزب

نون بريس

.

غليان كبير يعيش على وقعه حزب التجمع الوطني للأحرار بمدينة فاس، بعدما أعلن أحد رجال الأعمال  بالعاصمة العلمية على تزكيته من طرف قيادة الحزب على المستوى الوطني، لخوض الانتخابات البرلمانية القادمة بدائرة فاس الشمالية كوكيل للائحة  حزب الحمامة.

وأعلن رجل الأعمال  التهامي الوزاني ، عن خوضه الانتخابات القادمة كوكيل للائحة حزب التجمع الوطني للأحرار بدائرة فاس الشمالية، وهو الإعلان الذي خلف نقاشا كبيرا وسط تجمعيي العاصمة العلمية ، الذين انقسموا إلى جناحين ، واحد يرى في التزكية  خطوة إيجابية ، وجناح مقرب من المنسق الإقليمي للحزب والبرلماني رشيد الفايق اعتبر أن ترشيح التهامي  هو بمثابة فرض أمر واقع على  مناضلي الحزب بدائرة فاس الشمالية .

وحسب مصادر مقربة من المنسق الإقليمي للحزب والبرلماني عن دائرة فاس الجنوبية رشيد الفايق، فإن تزكية التهامي من شأنها أن تهدد الحزب بالانقسام خاصة وأن التهامي الوزاني لا تربطه  علاقة ود بالمنسق الإقليمي للحزب  وكتاب فروعه بدائرة فاس الشمالية الذين  يدين معظمهم بالولاء للفايق

ومنذ إعلان التهامي الوزاني عن تزكيته لخوض الانتخابات القادمة، اطلعت “نون بريس”، على مجموعة من التدوينات لبعض القيادات المحلية للحزب والمحسوبة على المنسق الإقليمي ، تعبر فيها عن عدم رضاها على قرار القيادة الوطنية .

وحسب معطيات حصلت عليها “نون بريس”، فالتهامي الوزاني  يعتبر من كبار رجال الأعمال بالعاصمة العلمية ومستشار جماعي  بمجلس جماعة فاس ، تجمعه علاقة متوترة  برشيد الفايق، بسبب  تحالفه مع  العدالة والتنمية الخصم السياسي  للفايق ،  بالإضافة إلى قربه من القيادي  السابق في التجمع الوطني للأحرار محمد عبو، الذي بدوره  يعتبر من الخصوم السياسيين للفايق

Almassae

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *