فضيحة ..اتهام رئيس جماعة تعاني العطش بالرشيدية باختلاس أموال إصلاح صهريج مائي

أ.ر

فجر مستشارون في جماعة غريس العلوي، التابعة لإقليم الراشيدية، فضيحة من العيار الثقيل بعد تقدمهم بشكاية  إلى الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بفاس يتهمون فيها رئيس الجماعة التي تعاني ساكنتها العطش  باختلاس أموال إصلاح صهريج مائي.

وحسب محمد الغلوسي رئيس الجمعية المغربية لحماية المال العام، فقد طلب المستشارون مؤازرة جمعيته  بعدما تقدموا بشكاية إلى الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بفاس.

وأوضح الأخير في تدوينة نشرها عبر صفحته الرمسية على فيسبوك أن وكيل الملك أحال  شكايتهم على الفرقة الجهوية للشرطة القضائية بفاس، مؤكدا أن الفرقة استمعت إلى المشتكين وانتقلت يوم 25 شتنبر الماضي إلى مقر الجماعة للقيام بإجراءات البحث التمهيدي.

ومن ضمن ما جاء في شكاية هؤلاء المستشارين، يقول الغلوسي، أن رئيس الجماعة وبناء على سند الطلب أمر بإصلاح صهريج بالمنطقة وهو الذي يبدو في الصورة أسفله بمبلغ 197526.27 درهم كما تفيد الفاتورة، والذي لم يهدم منه ولو مترا واحدا مكعبا على حد قولهم.

وسبق لنفس الرئيس حسب ماجاء في شكاية أعضاء المجلس أن أدين من طرف المحكمة الابتدائية بالراشيدية من أجل التزوير في محرر عرفي واختلاس اموال عمومية بعقوبة ستة أشهر موقوفة التنفيذ، ومبلغ 5000درهم غرامة في إطار الملف عدد 192/2103/2019 ولازال الملف معروضا على محكمة الاستئناف بالراشيدية في إطار الملف عدد 289/2601/2019.

Almassae

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *