فيضانات وتوقف لحركة السير.. ساعتين من المطر تكشف ضعف البنية التحتية لمدينة فاس

ك.ش

ساعتان من المطر المتواصل  كانت كافية لتغرق أزقة وشوارع مدينة  فاس، بما في ذلك الشوارع الرئيسية للعاصمة العلمية، بالمياه، كاشفة بذلك عن ضعف البنية التحتية للمدينة .

وعرفت  الشوارع الرئيسية للمدينة في مقاطعتي سايس وبنسودة ،  توقف لحركة السير بعدما تجمعت الأمطار  تحت بعض القناطر، كما تسبب ارتفاع منسوب المياه في مجموعة من حوادث السير .

وتداول نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي صورا وأشرطة فيديو، توضح الكم الهائل للأمطار التي تراكمت ، في ظل عجز البنية التحتية للمدينة على استيعاب نسبكة الأمطار الكبيرة التي تهاطلت .

واستنكر  رواد منصات التواصل الاجتماعي، عدم تدخل  المجلس الجماعي والشركة المفوض لها قطاع التطهير، بشكل استباقي من أجل تفادي هذه الكارثة، التي تسببت في خسائر مادية كبيرة للمواطنين.

Almassae

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.