في حادث يجسد تنامي العداء للمسلمين في فرنسا.. إحراق مسجد بمدينة ليون

أ.ر

في مسجد يجسد تنامي العداء للمسلمين في الغرب أقدم متطرف فرنسي ، ليلة الخميس-الجمعة، على إحراق مبنى مسجد “عمر” في بلدة برون بجنوب-غرب فرنسا.


وأشارت الصحافة المحلية إلى تسجيل أضرار جسيمة، حيث دمرت النيران الطابق الأرضي للمسجد بأكمله. وقد تدخل رجال الإطفاء في ظرف ساعتين للسيطرة على النيران التي لم تسفر عن سقوط ضحايا.

وكتب وزير الداخلية، جيرالد دارمانان، في تغريدة له على تويتر أن “حرية العبادة قيمة أساسية في بلادنا. لقد تم فتح تحقيق من شأنه تسليط الضوء على ملابسات هذا الحريق”.

وكان المجلس الفرنسي للديانة الإسلامية، قد أدان بـ “أشد العبارات”، الحريق ذي الطبيعة “الإجرامية” الذي أتى على مرافق مسجد “عمر” في بلدة برون.

وأشار المجلس الفرنسي للديانة الفرنسية، الذي يعد المحاور الأول للسلطات الفرنسية في ما يتعلق بشؤون الدين الإسلامي، إلى أن الحريق الذي نتج عن مصدرين للنيران، بما في ذلك صندوق للبريد، ناجم عن “عمل إجرامي”.

Almassae

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *