في رسالة شديدة اللهجة.. الجبهة المغربية لدعم فلسطين وضد التطبيع تراسل الأمين العام للأمم المتحدة حول العدوان الإسرائيلي

ل ف

وجهت الجبهة المغربية لدعم فلسطين وضد التطبيع، رسالة “شديدة اللهجة” إلى الأمين العام للأمم المتحدة حول ما آسمته الجبهة “تطهير عرقي وجرائم حرب” في حق القدس والمقدسيين.

وقالت الجبهة في صفحتها بفيسبوك إن وفدا منها قام بالتوجه صباح الإثنين، إلى مقر بعثة الأمم المتحدة بالرباط، وقام بتسليم ممثل الأمم المتحدة هناك رسالتين، الأولى أعدت السبت الماضي حول حماية المقدسيين بصفة عامة وحي الشيخ جراح على الخصوص والرسالة الثانية تتعلق بما وقع الاثنين 10 ماي 2021 في المسجد الأقصى ومحيطه والذي بلغ عدد الجرحى من جراء اعتدءات الصهاينة المستوطنين المسلحين وجيش الاحتلال 305 جريح 7 منهم في حالة خطيرة

وحمّلت الجبهة المسؤولية مباشرة فيما يجري في القدس لمنظمة الأمم المتحدة وأمينها العام فيما تعرفه القدس من أحداث، مستنكرة ما وصفته بسياسة الكيل بمكيالين في التعامل مع القضايا الفلسطينية وازدواجية الخطاب الذي يزيد من تعميق جراح الفلسطينيين وغطرسة المحتلين.

وقالت الجبهة إن مجموعات المستوطنين “الفاشية” التي ارتكبت في الماضي جرائم دموية فظيعة ضد المدنيين الفلسطينيين، تمارس الاضطهاد اليومي تحت رعاية وحماية جيش الاحتلال.

Aucune description de photo disponible.
Almassae

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *