في ظل حملات التضامن الواسعة ..محكمة الإستئناف بطنجة تصدر حكمها في حق الشاب الذي حاول سرقة بنك لعلاج والده

ل ف

قضت محكمة الإستئناف بمدينة طنجة، اليوم الخميس، بالسجن لمدة 3 سنوات وغرامة مالية قدرها 20 ألف درهم، في حق الشاب الذي حاول سرقة وكالة بنكية بواسطة السلاح الأبيض، قبل أسابيع .

وجاء هذا الحكم بعد عقد ثلاث جلسات تقدم في إحداها ممثل “البنك” بملتمس لإحضار السلاح المستخدم في عملية السطو.

تجدر الإشارة إلى أن الشاب كان يحمل سكيناً من الحجم الكبير اقتحم الوكالة و بداخلها المستخدمين و حاول سرقة مبالغ مالية كبيرة تحت التهديد إلا أنه فشل في ذلك وحاول الفرار إلا أن القائمين على الوكالة قاموا بإغلاق الباب بشكل إلكتروني وهو ما أثار هيجان الشاب المسلح حسبما أظهره فيديو منتشر على مواقع التواصل الإجتماعي.

العناصر الأمنية و فور توصلها إخباراً من طرف إدارة الوكالة حلت بعين المكان على الفور و قامت باقتحام البنك و إشهار السلاح في وجه اللص الذي استسلم و انبطح أرضاً لينقض عليه رجال الأمن أمام أعين المستخدمين و عدد من المواطنين الذين تجمهروا أمام الوكالة البنكية لمتابعة ما يجري .

وكان المعتدي قد كشف لمحققي الشرطة، بعد إلقاء القبض عليه أن محاولته جاءت من أجل الحصول على أموال تمكنه من علاج والده المريض بالسرطان.

ولقيت قصة الشاب استعطاف نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي الذين أطلقو حملة تضامنية مع والد الشاب لأجل التكفل بعلاجه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *