في مغرب 2019 ..وفاة حامل وجنينها بطاطا سبب غياب قسم الإنعاش وجهاز السكانير بالمستشفى 

إدريس العلوي

لفظت سيدة حامل أنفاسها الأخيرة صباح اليوم الثلاثاء بمستشفى الحسن التاني بأكادير، بعد تدهور حالتها الصحية نتيجة غياب قسم للإنعاش والتخدير بالمستشفى الإقلييمي لمدينة طاطا طاطا.


وحسب مصادر مطلعة فإن الفقيدة “سلوى .ع” لفظت أنفاسها الأخيرة بالمركز الاستشفائي الجهوي الحسن الثاني في أكادير، الذي نُقلت إليه أمس الإثنين، بعد أن فقدت جنينها بأحد مستوصفات منطقة تيسينت وأصيبت على إثره بنزيف حاد.


ذات المصادر أكدت أن السيدة فارقت الحياة لغياب قسم الإنعاش بالمستشفى المحلي لطاطا وعدم توفره على جهاز السكانير، وبعد تدهور صحتها قررت الممرضة المكلفة بالتوليد نقلها على وجه السرعة لمستشفى أكادير.

هذا وسبق لموقع نون بريس كشف الستار عن الأوضاع المزرية وتردي الخدمات الصحية بإقليم طاطا في ظل غياب أطر صحية وتجهيزات طبية تخدم تطلعات الساكنة.

وتجدر الإشارة الى أن أغلب الوفايات التي تلج المستشفى الجهوي بأكادير والمنحدرة من اقليم طاطا تفارق الحياة في منتصف الطريق نظرا لبعد المسافة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *