في موقف عنصري .. القضاء الإيطالي يحكم على مغربي بسنتين سجنا بسبب رفضه إطعام ابنه لحم الخنزير

أحمد اركيبي

أنزل القضاء الإيطالي في بلدة “سان فلانتينيو طوريو” حكما بالحبس لسنتين وأربعة أشهر في حق مهاجر مغربي، 39 عاما، اتهمته زوجته الإيطالية بسوء معاملتها بعدما أطعمت ابنهما معلبات تتضمن لحم الخنزير، وذبح أضحية عيد الأضحى أمام صغيرهما.

ووجد الزوج المغربي نفسه متابعا قضائيا عقب شكاية تقدمت بها زوجته الإيطالية، أفادت من خلالها بأنه أساء معاملتها أمام ابنها، بعدما اضطرت إلى إطعام ابنها لحم خنزير حصلت عليه كمساعدة من قبل أحد القائمين على الكنيسة في البلدة.

واتهمت الزوجة الإيطالية المهاجر المغربي بعدم استطاعته التكفل بها وبابنها وهو ما جعلها تلجأ إلى الكنيسة طلبا للمساعدة، فضلا عن مؤاخذتها زوجها لأنه أراد تعليم ابنه كيفية ذبح الأضاحي احتفاء بعيد الأضحى الذي يحييه المسلمون.

ووفق الزوجة المشتكية فإن ابنها ارتعب بعدما قام الزوج بذبح خروف عيد الأضحى أمامه، ما جعله يختبيء هلعا تحت طاولة في المنزل، وهي الإفادات التي استندت عليها القضاء الإيطالي لإنزال عقوبة حبسية في حق المهاجر المغربي، كما أورد موقع « Il Mattino« .

Almassae
  1. العنوان حول اصل الحقيقة لي هي سوء المعاملة وعدم القدرة على اعالة الاسرة . اما اكل لحم الخنزير فهذا هو الرد المعاكس للزوجة الذي يتحمله رب الاسرة .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *