في يومه العالمي.. الإيدز يصيب 22 ألف مغربي

ل ف

كشفت وزارة الصحة والحماية الاجتماعية، اليوم الأربعاء، أن عدد المصابين بفيروس “السيدا” في المغرب، يقدر بـ22 ألفا، 17 ألفا و465 منهم يوجدون تحت العلاج بالمجان بمضادات الفيروسات القهقرية في 25 مركز مرجعي علاجي.

وأفادت وزارة الصحة في بلاغ لها، بأن نسبة المصابين بالفيروس في المغرب تبقى ضعيفة، في حدود 0.08 في المئة وأكثر تمركزا عند الفئات الأاكثر عرضة للإصابة، وأرجعت قلة الإصابات إلى الخطة الاستراتيجية الوطنية 2020- 2023 لمحاربة داء السيدا، إضافة إلى الجهود المشتركة لوزارة الصحة والحماية الاجتماعية وشركائها من المؤسسات الحكومية ومنظمات المجتمع المدني.

ويأتي تقديم هذه المعطيات، بمناسبة تخليد المغرب على غرار باقي دول المعمور، اليوم العالمي للسيدا الذي يصادف فاتح دجنبر من كل سنة، تحت شعار: “وضع حد للا مساواة.. وضع حد للسيدا.. وضع حد للأوبئة”.

وفي هذا الصدد، أعلنت وزارة الصحة والحماية الاجتماعية انطلاق حملة وطنية للتحسيس والكشف عن التعفنات المنقولة جنسيا والسيدا، أيام 1- 2 و3 دجنبر 2021، بغية المساهمة في تعزيز الصحة الجنسية والإنجابية بالوسط الجامعي، سيما في سياق جائحة “كوفيد 19”.

Almassae

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *