طرق عملية لتنظيم حمام بيتك

صبرين ميري

ترتيب الحمام هي مرحلة وضع اللمسات الجمالية في الحمام بعد القيام بدور التنظيف، تظهر فيها الأذواق والتفضيلات الشخصية كل حسب ذوقه واختياراته.

ترتيب الحمام مرحلة نعتمد فيها على شراء بعض من مقتنيات الحمام وتنسيقها بالشكل المطلوب مثل:

حاملة المحارم الورقية وهي غالباً ما تكون مزودةً مع الحمام نفسه، يجب تثبيتها في مكان يسهّل عملية استخدامها وقربها من سلة المهملات.

سلة مهملات ويفضل أن تكون صغيرة الحجم نوعاً ما ليتم تغييرها كل يوم منعاً لتكاثر الجراثيم وأي روائح كريهة.

أطقم الأكواب الخاصة بترتيب فراشي ومعجون الأسنان وحاملة الصابون خصوصاً إن كانت بشكل موحّد، تعطي منظراً جمالياً بالإضافة إلى فائدتها في ترتيب الأشياء وعدم بقائها متناثرةً ممّا يُسبّب الفوضى.

اختيار طقم أرضيات يمنع الانزلاق بالدرجة الأولى، ويتناغم مع ألوان الحمام وإكسسواراته بالدرجة الثانية؛ فالاهتمام بجمالية القطع المختارة لا يقل اهتماماً عن جودتها وفاعليتها.

خزائن الحمام التي غالباً ما تكون أسفل المغسلة تؤدّي دوراً مهماً في عملية تخزين مستلزمات العناية الشخصية اللازمة في الحمام، يجب الاهتمام بترتيبها؛ بحيث تجمع كل ما نحتاج من محارم ورقية وشامبو ومعجون أسنان وصابون تسهّل علينا الوصول إليها دون عناء الخروج من الحمام في حال انتهاء الحالية.

(إذا لم تتوفّر هذه الخزائن في الحمام بالإمكان شراء خزائن صغيرة غالباً ما تكون من القش تحفظ المستلزمات ونستخدمها كرفٍّ إضافيّ نضع عليه مناشف أو زينة).

إضافة الشموع أو الورد المجفف إلى الحمام سيخلق هالةً جمالية للمكان، هناك تنوع كبير في أشكال الصابون وروائحه العطرية؛ توضع بطريقة جميلة مع المناشف في أسلال من القش.

إضافة المعطرات بأيٍّ من أشكالها، منها المُعلّقة التي تعمل على البطارية لتقوم بنثر رائحة كل فترة من الوقت، ومنها البودرة المحفوظة في أكياس ومعلّقة أو ما يأتي على أشكال من الجل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *