لجنة مناهضة تشميع البيوت بالدار البيضاء تسطر برنامجا احتجاجيا جديدا

ل ف

تتجه لجنة مناهضة تشميع البيوت بالدار البيضاء إلى تصعيد احتجاجاتها ضد الدولة، حيث أفادت هذه الأخيرة خلال اجتماع لها في 10 دجنبر الجاري، تخليدا للذكرى 71 للإعلان العالمي لحقوق الإنسان، أنها سطرت مجموعة من الخطوات والتدابير “النضالية” سيتم الإعلان عنها في الوقت المناسب.

وذكرت اللجنة في بيان لها، أنه “قد تم تشميع بيت بالدار البيضاء بدون أي سند قانوني منذ قرابة سنة استهدف فيه الدكتوران عبد الكبير حسيني وإبراهيم دازين لانتمائهما لجماعة العدل والإحسان، وتجدر الإشارة أن الملف معروض على أنظار القضاء بعد الطعن ضد “الحكم الابتدائي” الصادر غيابيا في حقهما والقاضي بالحكم على كل واحد منهما بأداء غرامة مالية قدرها 100.000 درهم وهدم البناء المخالف !!” .

وأضافت أن الملف قد أدرج يوم 10/12/2019 (اليوم العالمي لحقوق الإنسان) وتقرر تأجيل الجلسة إلى يوم الثلاثاء 24 دجنبر 2019 على الساعة الثانية عشرة والنصف زوالا.

داعية بذلك النشطاء الحقوقيين والفعاليات السياسية والجمعوية المتضامنة إلى الحضور المكثف في جلسة 24 دجنبر بالمحكمة الابتدائية بعين السبع على الساعة الثانية عشرة والنصف ظهرا للتعبير عن استنكارها لهذا الإجراء التعسفي وغير القانوني.

Almassae

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *