مؤسسة أمريكية تسجل تراجع المغرب في مؤشر “التقدم الاجتماعي” وتصنفه في المرتبة 82 عالميا

غ.د

سجلت مؤسسة “سوشيال بروجرس إمبيراتيف” الأمريكية تراجع المغرب في مؤشر “التقدم الاجتماعي” لسنة 2019، وذلك بعد أن صنفته في المرتبة الـ82 عالميا.

وحصل المغرب على تنقيط 66.04 على 100، من أصل 149 دولة شملتها نتائج الدراسة التي تعكس مستوى التطور الاجتماعي الذي تتمتع به الدول ورفاهية سكانها.

وساهمت مجموعة من المعايير في حصول المغرب على هذا التنقيط، إذ نجد مؤشر الصحة والعافية، والذي منحه المرتبة الـ90 عالميا بتنقيط 56.22 على 100. كما سجل المغرب تراجعا في مجال التعليم والوصول إلى المعرفة الأساسية؛ إذ حل في المرتبة الـ101 عالميا

أما مؤشر التسامح والشمولية فقد وضع المغرب في المرتبة الـ110 بـ35.32 نقطة، إذ أظهر التنقيط أن المغاربة لا يقبلون التعايش مع المثليين والمثليات جنسيا. فيما حصل المغرب على المرتبة الـ104 في مجال الحقوق الشخصية، والمرتبة الـ94 عالميا فيما يخص النظافة والماء.

وجاءت تونس في صدارة قائمة الدول العربية فيما حلت في المرتبة الـ51 عالميا، يليها كل من الإمارات61، والأردن63، وقطر 64، وعمان 66، والجزائر 79، والمغرب 82، ولبنان 87، والسعودية 90، ثم مصر 96 والسودان 140.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *