ماذا سيحدث لحساباتك على فيسبوك وإنستغرام وتويتر بعد موتك؟

وكالات

كثيراً ما يقال لنا أن نكون حذرين إزاء ما ننشره على الإنترنت؛ لأنه سيظل هناك للأبد، حتى بعد موتنا، دون أن نسأل ماذا سيحدث لحساباتك على فيسبوك وإنستغرام وتويتر بعد موتك؟ ونحسب أنه في عصر شبكات التواصل الاجتماعي تظل حياة الشخص الرقمية متاحة حتى بعد موته.

لكن ما تفعله كل منصّة من هذه المنصات بالحسابات بعد وفاة أصحابها يختلف فيما بينها، ويعتمد الأمر كذلك على رغبة أفراد أسرته المقربين.

بالنسبة للبعض، تقدم إمكانية زيارة حساب المتوفى على شبكات التواصل الاجتماعي بعض العزاء، في حين يفضل آخرون حذف الصفحة إلى الأبد حين يموت أحد أحبائهم، لذا تقدم بعض شبكات التواصل الاجتماعي الخيارين.

ماذا سيحدث لحساباتك على فيسبوك؟

في فيسبوك، الذي مات ملايين من مستخدميه منذ إنشاء الموقع وتركوا خلفهم حسابات لهم على الموقع، توفر المنصة إمكانية تحويل الحساب إلى حساب تذكاري أو غلقه إلى الأبد.

وفقاً لشبكة ABC، عندما طرح فيسبوك الذي يشهد موت 8000 من مستخدميه كل يوم فكرة الحسابات التذكارية لأول مرة، كان بإمكان أي أحد الإبلاغ عن موت مستخدم، وهو ما يؤدي إلى غلق إمكانية الولوج إلى الحساب بشكل دائم، ومنعه من نشر تحديثات أو الظهور في إشعارات عيد الميلاد لدى أصدقائه. إلا أن المنصة أعلنت عام 2015 عن سياسة جديدة تقضي بطرح ما يسمى “جهة اتصال الوريث”، الذي بإمكانه في حالة وفاة المستخدم، الدخول على حسابه وتعليق منشور من منشوراته أعلى صفحته. ليس بإمكان جهة اتصال الوريث، الذي يتم اختياره من بين أصدقاء الشخص المتوفى على فيسبوك، أن يقرأ رسائله الخاصة، لكن بإمكانه أن يغير صورة حسابه وأن يؤرشف صوره ومنشوراته. وبإمكان المستخدمين أيضاً أن يختاروا حذف حساباتهم بشكل دائم حين موتهم، عبر اختيار هذا الخيار من قائمة الإعدادات تحت إعدادات الأمان. وبعد موت شخص ما بإمكان فرد من أفراد العائلة تقديم طلبٍ بحذف حسابه عبر إرسال شهادة الوفاة.

إنستغرام يتيح الخيارين

وكما أشارت صحيفة The Sun، فإن إنستغرام يملك سياسة مشابهة للتعامل مع حسابات الموتى. وفقاً لسياسة إنستغرام، فإن حساب الشخص المتوفى يمكن التبليغ عنه ليصبح حساباً تذكارياً، أو بإمكان فرد من الأسرة المباشرة تقديم طلب بحذف الحساب. ولتحويل الحساب إلى حساب تذكاري، يطلب إنستغرام إثباتاً على الوفاة “مثل رابط لنعي أو مقالة إخبارية”.

أما على تويتر فالخيار واحد فقط

على تويتر، الخيار الوحيد المتاح حين وفاة أحدهم هو تعطيل الحساب. ولتعطيل حساب أحد المتوفين على تويتر، يطلب الموقع أن يقوم أحد أفراد الأسرة المباشرة بتقديم نسخة من هويتهم الشخصية وشهادة وفاة الفقيد.

منصات اجتماعية أخرى

أما منصّة Pinterest فستقوم بتعطيل حساب المتوفى بناءً على طلب من أحد أفراد العائلة. ويؤكد الموقع أنه لن يُفشي معلومات شخصية أو معلومات دخول الحاسب بعد موت المستخدم. أما فيما يخصّ حسابات البريد الإلكتروني، سيقوم Gmail أيضاً بغلق حساب المتوفى بناءً على طلب من أحد أفراد أسرته المباشرين. وقد تقدم مواقع البريد الإلكتروني “بعض محتوى حساب المتوفى» في حالات معينة. أو بإمكان المستخدمين تفعيل خيار إدارة الحساب غير النشط، والتي ستشارك أو تحذف الحساب بعد فترة من توقف نشاطه، وفق صحيفة Independent البريطانية”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *