مدرب المنتخب المغربي: أتحمل مسؤولية التعادل المخيب أمام موريتانيا

صبرين ميري

حاول الناخب الوطني، وحيد خاليلوزيتش، إبعاد اللوم عن لاعبيه الجمعة بعد سقوط المنتخب الوطني في فخ التعادل أمام نظيره الموريتاني (0/0)، على أرضية مجمع الأمير مولاي عبد الله، لحساب الجولة الأولى من إقصائيات كأس أمم إفريقيا الكاميرون 2021.
ودعا المدرب البوسني الجماهير المغربية إلى مساندة اللاعبين وتقديم الدعم لهم بسبب شعورهم بالإحباط نتيجة انتهاء المباراة بنتيجة التعادل السلبي، مشيرا إلى أنه يتحمل مسؤولية النتيجة المخيبة التي انتهت بها المباراة.

وكشف خاليلوزيتش أنه كان مصدوما بعد نهاية المباراة بالنتيجة المذكورة سيما وأن المنتخب الوطني أتيحت له العديد من الفرص المحققة للتسجيل، مؤكدا أن فشل اللاعبين في تسجيل هدف مبكر جعلهم متسرعين أمام المرمى في بقية أطوار اللقاء.

واعتبر الناخب الوطني المواجهة التي تنتظر المنتخب المغربي أمام بوروندي يوم الثلاثاء القادم معقدة وصعبة حيث قال: “رحلة بوروندي ستكون محفوفة بالمخاطر، إلا أننا لا نتوفر على خيار آخر غير الفوز، سنحاول تصحيح أخطاء الهجوم لتدارك النتيجة السيئة أمام موريتانيا.”

للإشارة، فالمنتخب الوطني يحتل حاليا الرتبة الثانية في المجموعة مناصفة مع موريتانيا برصيد نقطة واحدة خلف منتخب إفريقيا الوسطى الذي يتصدر المجموعة بعد فوزه على بوروندي بثنائية نظيفة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *