مسؤول إيراني: الإمارات محتلة من طرف الأمريكيين وسنقاضيها دوليا بسبب الطائرة المسيرة

نون بريس

وصف المستشار الدولي لرئيس مجلس الشورى الإسلامي، ومساعد وزير الخارجية الإيراني السابق، حسين شيخ الإسلام، دولة الإمارات بـ”المحتلة” من قبل الولايات المتحدة؛ وذلك بسبب انطلاق الطائرة الأمريكية التي أسقطها الحرس الثوري فوق أراضيها.

وأكد شيخ الإسلام، في حديث مع موقع “الخليج أونلاين”، أن بلاده ستتجه إلى المحاكم الدولية لمقاضاة الإمارات؛ بسبب تسيير الولايات المتحدة طائرات تجسس مسيرة من أراضيها تجاه الأجواء الإيرانية.

وحول تهديدات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب العسكرية ضد إيران، قال شيخ الإسلام: “في حال قامت الولايات المتحدة بأي هجوم أو أي عمل عسكري ضد بلادنا أو قواتنا فسنرد أكثر وبشكل أقوى”.

واعتبر المسؤول الإيراني في حديثه لـ”الخليج أونلاين” الاتفاق النووي الذي وقّعه الرئيس الأمريكي السابق، بارك أوباما، وعدد من دول العالم، بأنه “كارثي على ترامب وليس على العالم؛ لكونه يتهرب من تنفيذه، ولا يرغب في استمراره”.


وعن تلميحات ترامب حول البدء بحوار مع إيران قال شيخ الإسلام: “نحن لا نثق في ترامب، فهو يقول كثيراً وأصبحنا لا نعتمد عليه، وكل حديثه حول ذلك غير مرحب به”.

وأسقط الحرس الثوري الإيراني طائرة أمريكية مسيرة من طراز “جلوبال هوك”، تابعة للقوات الجوية الأمريكية، في 20 يونيو الجاري، بعد اختراقها الأجواء الإيرانية والتحليق فوق ساحل مدينة كوه مبارك، بولاية هرمزغان، المطلة على خليج عُمان، بعد إنذارها عدة مرات.

وأعلن “البنتاغون” أن الطائرة المسيرة التي أسقطتها إيران كانت على مسافة 17 ميلاً من الأجواء الإيرانية.

وعلى أثر إسقاط الطائرة توعدت واشنطن بالرد، ملوحة بشن هجوم على إيران، لكن الرئيس الأمريكي تراجع عن ذلك قبل تنفيذ الضربة بدقائق قليلة.

وتزايد التوتر مؤخراً بعدما أعلن البنتاغون إرسال حاملة الطائرات “أبراهام لنكولن”، وطائرات قاذفة إلى الشرق الأوسط، بزعم وجود معلومات استخبارية حول استعدادات محتملة من قبل إيران لتنفيذ هجمات ضد القوات أو المصالح الأمريكية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *