مشرعون أميركيون للجبير: توقف عن الكذب وتهديد الكونغرس

غ.د

تسببت تصريحات وزير الدولة السعودي للشؤون الخارجية عادل الجبير، في مقابلة مع شبكة “سي بي أس” الأميركية، حول ولي عهد السعودية، محمد بن سلمان، في استياء لدى نواب أمريكيين.

وردا على ما قاله الجبير من كون الأمير ابن سلمان خط أحمر مبرئا إياه من جريمة مقتل الصحافي السعودي جمال خاشقجي، ههد النواب الأمريكيون بتمرير تشريع يتجاوز خطوطه الحمر.

وجاء الهجوم الأعنف على الجبير من عضو مجلس النواب الأميركي تيد لو الذي وصفه بالكاذب، وطالبه بالتوقف عن استخدام القنوات الفضائية الأميركية في الكذب على الشعب الأميركي.

وقال في تغريدة نشرها على حسابه على تويتر “إن الشعب الأميركي ليس ساذجا.. يرجى التوقف عن عدم احترامنا بالكذب علينا في قنواتنا الوطنية. المسؤولون السعوديون استدرجوا مقيما في الولايات المتحدة إلى سفارتكم واغتالوه وقطعوه إلى أشلاء، تعرفون جيدا مكان جثته”.

من جهته، حذر العضو الديمقراطي في مجلس النواب توم مالينوسكي الجبير من مغبة تهديد الكونغرس، وقال في تصريح له -تعليقا على حديث الجبير- “سنرد على هذا التهديد بتمرير تشريع يتجاوز خطه الأحمر. لا تهدد أعضاء الكونغرس إذا أردت التأثير علينا، إنها فكرة سيئة للغاية”.

وكان الجبير دعا أعضاء الكونغرس إلى التريث ومنح المسار القضائي في الرياض وقته، محذرا من أن القيادة السعودية خط أحمر.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *