مقتل تلميذ بالبيضاء على يد لص حاول سرقة هاتفه يستنفر الأجهزة الأمنية بالمدينة

غزلان الدحماني

تسابق العناصر الأمنية بعين الشق بالدار البيضاء الزمن من أجل إلقاء القبض على قاتل التلميذ محمد الذي كان ضحية اعتداء بالسلاح الأبيض بحي كاليفورنيا أمس الإثنين.

واستنفر حادث مقتل التلميذ محمد (16 سنة) الذي يتابع دراسته في السنة الأولى بكالوريا، حين كان في طريق عودته إلى المنزل، (استنفر) مصالح الأمن التي شنت حملات تمشيطية بالمنطقة للقبض على اللص القاتل.

وذكرت مصادر، أن وفدا أمنيا حل بمنزل الضجية لتقديم التعازي، فيما فتحت الشرطة تحقيقا في الحادثة لمعرفة ملابسات الواقعة الصادمة.

وكان التلميذ محمد قد لقي مصرعه إثر طعنات قاتلة وجهها له لص حاول سرقة هاتفه، وذلك في طريق عودة الضحية إلى منزله قادما من المدرسة.

Almassae

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *