ممرضو وتقنيو الصحة يعلنون العودة للاحتجاج ويحملون وزارة الدكالي تبعات الشلل بالمصالح الصحية

نون بريس

أعلن ممرضو وتقنيو الصحة عن إضراب جديد لأسبوع كامل خلال شهر يونيو القادم، مع استثناء أقسام الإنعاش والمستعجلات مرفوقا باعتصامات جهوية أمام مقرات ولايات الجهات.

و يستعد الممرضون لخوض إضراب جديد أيام 10 ؛11 ؛12 ؛13 ؛14 يونيو المقبل، سيرافقها اعتصام وطني يوم 12يونيو ومسيرة وطنية بالرباط ستنطلق من أمام مقر وزارة الصحة في اتجاه البرلمان يوم 13يونيو، احتجاجا على تجاهل ملفها المطلبي ورفضا للعرض الحكومي المقدم ضمن مسلسل الحوار الاجتماعي.

وعبر الممرضون عن استنكارهم لنتائج الحوار الاجتماعي الذي اعتبروه “جد هزيل مقارنة مع انتظارات الطبقة العاملة”، وطريقة تدبير وزارة الصحة لحواره، بعد تغييبها تحديد الغلاف المالي المرصود واستمرارها في التماطل والهروب، بهدف “تقزيم” المطالب والمكتسبات وإقصاء الحركة من أي حوار أو تفاوض حول ملفها المطلبي.

ويطالب المحتجون بإنصاف الممرضين وتقنيي الصحة فيما يخص جميع مطالبهم دون تجزيئ أو تسويف، ويحمل الوزارة الوصية تبعات التصعيد غير المسبوق للأشكال النضالية المستقبلية على القطاع الصحي و صحة المواطن على وجه التحديد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *