منيب تطرد 14 من منتخبي حزبها بسبب “التحالف مع الفاسدين و الأحزاب الإدارية”

أحمد اركيبي

أشهرت نبيلة منيب؛ الأمينة العامة لحزب الاشتراكي الموحد، بطاقة الطرد في وجه المتحالفين من حزبها مع من وصفتهم بـ ” المفسدين” ومع من يتحالف مع ”الأحزاب الإدارية”.

وكشف بلاغ صادر عن المكتب السياسي للحزب الإشتراكي الموحد، عن طرد عدد من أعضائه، بعد مخالفتهم لقرارات الحزب.


ويتعلق الأمر، حسب البلاغ بالأعضاء والعضوات المنتخبين خلال استحقاقات 8 شتنبر و”الذين لم يلتزموا بتعميم بلاغ المكتب السياسي، الخاص بالتحالفات داخل المجالس المنتخبة، الذي يؤكد على رفض الحزب التحالف مع الفاسدين والأحزاب الإدارية”.

وشدد البلاغ على أنه ستتم ”مراسلة كل المعنيين برسائل خاصة، وسيبقى القرار مفتوحا بالنسبة لحالات أخرى”؛ مؤكدا البلاغ أيضا على ”مصادقة المكتب السياسي على قرارات الطرد التي اتخدت على مستوى بعض الفروع، مع احترام المسطرة التي حددها القانون الأساسي و الداخلي للحزب”.

صادق المكتب السياسي للحزب الاشتراكي الموحد على طرد 14 من أعضائه الذين انتخبوا كمستشارين في الانتخابات الجماعية التي جرت في الثامن من شهر شتنبر الماضي، بسبب عدم التزامهم بتوجيه قيادة الحزب، الخاص بالتحالفات داخل المجالس المنتخبة.


يذكر أن الأعضاء الذين تعرضوا للطرد بلغ عددهم 17 عضوا وعضوة، من مختلف فروع الحزب الإشتراكي الموحد بالجهات التي يتواجد بها.


Almassae

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *