مهنيو الحلاقة يشتكون من تدهور أوضاعهم المعيشية ويطالبون الحكومة السماح لهم باستئناف نشاطهم

ك.ش

يعيش أصحاب محلات الحلاقة في مختلف المدن المغربية، أوضاعا اقتصادية صعبة، بسبب الإغلاق الذي شمل محلاتهم منذ ثلاثتة أشهر، وذلك استجابة للتذابير الوقائية التي اتخذتها الحكومة المغربية، في إطار مجهوداتها للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد.

طول مدة الإغلاق دفعت البعض إلى مطالبة الحكومة، بالسماح لهم بفتح محلاتهم، واستئناف عملهم، مع احترام شروط الوقاية، والتباعد الاجتماعي داخل المحلات .

ويرى البعض أن استئناف نشاط الحلاق أصبح ضرورة ملحة، خاصة وأن بعض المحلات أصبحت تشتغل في السر، وفي ظروف لا تخترم الشروط الوقائية والصحية التي وضعتها السلطات الصحية .

وعلاقة بذات الموضوع قامت الأكاديمية الوطنية للحلاقة والتجميل بالمغرب على تقديم نموذج خاص باستئناف العمل، حيث باشرت بأحد الصالونات على عملية تعقيم شاملة للصالون، مع تقديم كيفية استقبال الزبناء والزبونات، في ظروف جيدة مع احترام كلي لسلامتهم جميعا

Almassae

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *