“الاتحاد العام للشغالين”: الزيادة المقترحة في الأجور استرجاع فقط لما تم اقتطاعه خلال “إصلاح التقاعد”

نون بريس

قالت نقابة الاتحاد العام للشغالين بالمغرب، أنه قبل االعرض الحكومي المقدم في إطار الحوار الاجتماعي، على هزالته، وذلك بعد الدورة العادية للمجلس العام بالمقر الإقليمي للاتحاد في مدينة مكناس، والتي خصصت للتداول ومناقشة العرض الحكومي الأخير في جولة الحوار الاجتماعي.


وأعلنت النقابة في بلاغها، عن قبولها بالعرض الحكومي “أخذا بعين الاعتبار الوضع العام الوطني الموسوم بارتفاع منسوب الاحتقان والسخط المتجلي في تدني القدرة الشرائية لعامة الأجراء وتهالك الطبقة الوسطى، نتيجة العجز الحكومي على توفير الخدمات الاجتماعية، خاصة بعد سنوات من تجميد الحوار الاجتماعي بسبب تعنت الحكومتين السابقة والحالية ونهجهما سياسة الهروب إلى الأمام وضرب المكتسبات.

وكشف البلاغ، ان النقابة قررت قبول العرض الحكومي على هزالته، خاصة بعد تجويده لتجاوز السمة التمييزية التي كان متميزا بها سابقا”، مشيرا إلى أن ” الزيادة المقترحة في الأجور هي فقط استرجاع لقسط مما تم سلبه واقتطاعه من أجور الموظفين في ما سمي بإصلاح أنظمة التقاعد”.


ويشار ان “الحكومة اقترحت على النقابات زيادة في أجور جميع الموظفين بالقطاع العام بين 400 و500 درهم ، في إطار جلسات الحوار الاجتماعي”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *