وفاة ستيني حاول الفرار قفزا من الطابق الثاني لولاية أمن تطوان

نون بريس

علم لدى ولاية أمن تطوان، مساء أمس الأحد، أن شخصا، يبلغ من العمر 67 سنة، كان موضوعا تحت تدبير الحراسة النظرية على خلفية الاشتباه في تورطه في قضية، تتعلق بترويج الأقراص الطبية المخدرة، توفي جراء مضاعفات سقوطه عرضيا، أثناء محاولته الفرار.


وذكر بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني، اليوم الاثنين، أن المعطيات الأولية للبحث تشير إلى أن المشتبه فيه حاول الفرار من خلال القفز من الطابق الثاني لمقر ولاية الأمن، حيث كان يجري إخضاعه لبحث قضائي، من أجل تورطه في قضية تتعلق بحجز 7372 قرصا طبيا مخدرا في مدينة مرتيل، يوم الجمعة الماضي، قبل أن يتم ضبطه في عين المكان، ونقله إلى المستشفى المحلي، حيث وافته المنية فور وصوله إلى قسم المستعجلات.

وأضاف البلاغ ذاته أنه تم إيداع جثة الهالك في مستودع الأموات رهن التشريح الطبي، فيما فتحت المصلحة الولائية للشرطة القضائية بحثا قضائيا تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك لتحديد ظروف، وملابسات هذه القضية.

Almassae

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *