وفاة قائد بالسجن المحلي بورزازات نتيجة إصابته بفيروس كورونا

ل ف

أعلنت المندوبية العامة لإدارة السجون، اليوم الاثنين، عن وفاة موظف بسجن ورزازات، نتيجة مضاعفات إصابته بفيروس “كورونا”.

وكتبت المندوبية على صفحتها الرسمية بـموقع “فيسبوك”: “تلقينا ببالغ الحزن والأسى،يومه الاثنين 27 أبريل الجاري، نبأ وفاة القائد المربي الممتاز عبد الصادق نصيلة، العامل قيد حياته بالسجن المحلي بورزازات، وذلك نتيجة مضاعفات صحية نتيجة إصابته بفيروس كورونا المستجد”.


وأضافت “رحم الله شهيد الواجب، وألهم أسرته الصغيرة والكبيرة جميل الصبر والسلوان، وأسكنه فسيح جناته مع الصديقين والشهداء وحسن أولئك رفيقا”.

و تجدر الإشارة إلى أن سجن ورزازات تحول إلى بؤرة لتفشي فيروس “كورونا”، بعد أن تم تسجيل أكثر من 300 حالة بين الموظفين والسجناء.

Almassae

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *