يحدث داخل دولة تتبجح بالدفاع عن حقوق المرأة .. ضابط أمريكي يتحرش بسيدة أثناء اعتقالها

أ.ر

يوم بعد يوم تنكشف زيف الشعارات التي تحملها أمريكا وعدد من الدول الغربية وتدعي من خلالها حماية الحريات وحقوقو الإنسان والدفاع عن المرأة ومساواتها مع الرجل .

وبعلاقة بماتتعرض له المرأة في أمريكا من صنوف الإذلال والاستغلال أثار مقطع فيديو لضابط شرطة أمريكي خلال اعتقاله امرأة في ولاية تكساس ضجةً واسعة، بعد قيامه بالتحرش بها، وملامسة صدرها بطريقةٍ متعمدة .

وفي التفاصيل التي أوردتها صحيفة “ديلي ستار” البريطانية، فإنّ السيدة التي ظهرت في الفيديو تُدعى روزاليندا نونو تريفينو (40 عامًا)، وقُبِضَ عليها بزعم ارتكابها عدة مخالفات مرورية.

وخلال محاولة الضابط تفتيش “روزاليندا”، تظهر في المقطع وهي تصرخ وتطالب بضابطة شرطة أنثى لتفتيشها.

ويُشاهد في الفيديو، تعمُّد الضابط ملامسة صدر المعتقلة “روزاليندا” خلال تثبيتها على مقدمة مركبة الشرطة، بينما يُسمع في الخلفية رجل يصرخ عليه ويقول: “لا تلمسها بهذه الطريقة”.

ووصف معلّقون على الفيديو تصرّف الضابط بأنه “مثير للاشمئزاز”.

وأصدرت إدارة شرطة أوستن بيانًا مطولًا دافعت فيه عن تصرفات الضابط، وقالت إنها على علم بالفيديو الذي يتم تداوله أثناء اعتقال “روزاليندا”.

وفي سلسلة رسائل على تويتر، شاركت إدارة الشرطة أيضًا سياستها التي أوضحت أنه في حالة عدم توفر ضابطة أنثى “يجب إجراء التفتيش للمعتقلة أمام نظام تسجيل فيديو صوتي متنقل”.

Almassae

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *