بعد احتجاج الساكنة.. توقيف عوني سلطة استغلا معطيات التلقيح للتحرش بنساء ضواحي بني ملال

ل ف

أوقفت عمالة إقليم بني ملال عوني سلطة عن العمل بعد تورطهما في قضية استغلال معطيات خاصة بعملية التلقيح للتحرش بنساء.

وعلم لدى السلطات المحلية لإقليم بني ملال بأنه تم مؤخرا تداول مقطع صوتي على وسائط التواصل الاجتماعي يوثق محادثات متبادلة بين شخصين تضمنت عبارات مخلة بالآداب. وهي الوقائع المنسوبة إلى عوني سلطة يشتغلان بقيادة أولاد سعيد الواد، دائرة قصبة تادلة، إقليم بني ملال.

وتبعا لذلك، فقد تقرر فتح بحث من طرف مصالح عمالة إقليم بني ملال للوقوف على حيثيات وملابسات الوقائع المشار إليها، تم على إثره تحديد هويات المعنيين بالأمر، اللذين جرى توقيفهما عن العمل، كإجراء احترازي، في انتظار مآل البحث لترتيب الآثار القانونية على ضوء ذلك.

تداولت ساكنة اولاد يوسف تسجيل صوتي يشتبه انه لعوني سلطة ، يتضمن كلام لا اخلاقي وخادش للحياة ، ويتحدث أحدهما عن ممارسة الجنس في الخلاء .

ونظمت ساكنة بأولاد يوسف مسيرة احتجاجية ،تعالت فيها الأصوات من أجل التحقيق في قضية استغلال عوني سلطة للمعطيات الشخصية للنساء اللواتي يتوجهن للتلقيح لأغراض جنسية، مطالبين بتوقيف المشتبه فيهما اللذين أساءا لجماعة اولاد يوسف.

ورفع المحتجون شعارات تندد بعدم حماية المسوؤلين للمعطيات ذات الطابع الشخصي في ظل حديث رسمي عن إجراءات حمائية لمعطيات الملقحين وافقت على استعمالها اللجنة الوطنية لمراقبة حماية المعطيات ذات الطابع الشخصي.

Almassae

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *