أخصائي في الأمراض التعفنية محذرا المغاربة: فيروس “كورونا” لا يقرع أبواب بيوتنا نحن من يخرج للبحث عنه

ل ف

حذر عبد الفتاح شكيب أستاذ الأمراض التعفنية بكلية الطب في الدار البيضاء، من ارتفاع عدد الإصابات بفيروس كورونا في حالة عدم امتثال المواطنين لإجراءات حالة الطوارئ الصحية وعدم الالتزام بالحجر الصحي، مبينا أن فيروس كورونا لن يقرع أبواب بيوتهم، فهم من يخرج للبحث عنه.

 وأضاف شكيب، في حديثه لقناة “ميدي 1 تي في”، أن تسجيل أزيد من مائة حالة إصابة مؤكدة بشكل يومي، علامة على وجود عدوى بين الناس داخل المغرب من المخالطين، على عكس ما كان في البداية حين كانت الإصابات وافدة من خارج المغرب.

وقال أستاذ الأمراض التعفنية، إن الارتفاع الملحوظ في عدد الإصابات المؤكدة بفيروس “كورونا” التي تجاوزت ألف إصابة اليوم، يترجم وجود تساهل من طرف المواطنين في تطبيق تعليمات الحجر الصحي، مبينا أن التراخي لن يساعد في حصر الوباء، بل على العكس مما هو مأمول ستتضاعف أعداد الإصابات.

وأكد شكيب أن العزل هو السبيل الأمثل اليوم لوقف انتشاره لأن الفيروس أشد فتكا وأكبر خطرا على الإنسان لأنه شديد العدوى، سريع الانتشار.

Almassae

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *